نبـذة عن البنك

        

ترجع نشأة بنك التنمية الصناعية المصرى الى عام 1947، حين صدر القانون رقم 131 لسنة 1947 بالترخيص للحكومة بإنشاء "البنك الصناعى" كشركة مساهمة مصرية برأسمال 1.5 مليون جنيه مصرى وذلك بهدف تمويل االقطاع الخاص الصناعى. فى عام 1971، تم دمج البنك فى بنك الإسكندرية كإدارة متخصصة لتمويل وحدات الإنتاج الصناعى والحرفى، أطلق عليها أسم "جهاز تمويل الحرفيين".

 

مع بداية سياسة الانفتاح الاقتصادى وتقديرا من الدولة لأهمية استقلال البنك فى أداء رسالته، أعيد تأسيسه فى عام 1976 كبنك متخصص برأسمال 10 مليون جنيه.

 

نتيجة لتطور وتنوع نشاط البنك خلال العقود الثلاث الماضية، وحتى يتمكن من القيام بالمهام الموكلة إليه من تمويل وتنمية المشروعات الصناعية متوسطة وصغيرة الحجم، تم زيادة رأسمال البنك عدة مرات - آخرها عام 2003 - ليصبح رأس المال المرخص به مليار جنيه والمصدر والمدفوع 500 مليون جنيه مصرى .

 

وبهدف خلق كيان مصرفى اقوى وأكثر قدرة على المنافسة وعلى تنويع وتوصيل خدماته المصرفية للمستثمرين الصناعيين فى مختلف المناطق الجغرافية ، تم دمج بنك العمال المصرى فى بنك التنمية الصناعية المصرى فى أول نوفمبر 2008 ، وتعديل الاسم الى بنك التنمية الصناعية والعمال المصرى .

واصبح هيكل الملكية بعد الدمج 84.4 %  لوزارة  المالية ، 3.3 % للقطاع العام ، 12.3 % للقطاع الخاص .

 

وإيماناً من الدولة بأهمية القطاع الصناعى كقاطرة لتنشيط الاقتصاد وتركيزاً على تشجيع المشروعات الصناعية متوسطة وصغيرة الحجم كأداة لزيادة الإنتاجية بهدف توجيهها للتصدير بالإضافة الى كونها أفضل السبل لامتصاص البطالة، تحظى هذه المشروعات بأولوية البنك فى التمويل الملائم وإتاحة خدماته الفنية والإدارية وذلك من منطلق تحقيق العديد من الأهداف أهمها أحداث تنمية إقليمية متوازنة خاصة فى المناطق الأقل نموا ومنها محافظات جنوب الوادي، بالإضافة إلى تحديث القاعدة الصناعية للمشروعات الصناعية متوسطة وصغيرة الحجم.

 

ويقدم البنك أوعية ادخارية متعددة المزايا بالجنيه المصرى وبالعملات الأجنبية من اجل توفير تمويل يلائم احتياجات المشروعات الصناعية .

 

وتشجيعاً وتعاوناً من البنك للمشروعات الصناعية ذات الطبيعة الخاصة (عالية التكنولوجيا، إنتاج موجه للتصدير، منتج ذو طبيعة خاصة) يقوم البنك بدراسة كافة البدائل للاستثمار والمشاركة المباشرة فى رؤوس أموال بعض من هذه المشروعات وذلك من خلال آليات وشروط محددة (الإدارة، مدة الاستثمار، وسيلة التخارج....).

 

وتحقيقاً لمبدأ الفكر المتطور، يقدم البنك خدماته فى مجال تقييم المشروعات الصناعية وإعداد دراسات الجدوى الاقتصادية وكذلك الهندسة المالية للشركات القائمة وذلك من خلال إدارات وكوادر مدربة ذات فنيات عالية، كما يقدم البنك خدماته فى مجالات الاكتتاب وتأسيس الشركات، تقييم الأصول وكذلك البيع الودى للأصول التى يمتلكها عملائه نيابة عنهم.

يقدم البنك خدمات إليكترونية من خلال موقعه( www.industrialbank.com.eg )على شبكة الإنترنت تشمل إصدار تعليمات للبنك مثل طلب كشف حساب وإصدار دفتر شيكات وتقديم طلب للحصول على تمويل لشراء آلات وتسهيل شراء خامات .

 

وحرصاً من البنك على نجاح عملائه، يقوم البنك بمتابعة المشروعات الممولة منه وذلك للوقوف على أية انحرافات فى التكلفة الاستثمارية أو البرنامج الزمنى للتنفيذ ومعالجة أية اختناقات فنية أو مالية أو إدارية أثناء التشغيل بما يتناسب وظروف كل مشروع على حدة. فالفكر الجديد لبنك التنمية الصناعية والعمال المصرى هو المشاركة والمتابعة الفعّالة والدائمة (مالياً وفنياً وإدارياً) مع عملائه حتى لا يواجهوا شبح التعثر والفشل. ومن هذا الفكر، يعاون البنك عملائه فى تسويق وتصريف منتجاتهم وذلك من خلال اشتراكه بالمعارض .

 

وحتى يتمكن بنك التنمية الصناعية والعمال المصرى من القيام بواجبه فى تنمية الصناعة الوطنية يتعامل مع شبكة واسعة من المراسلين بالداخل والخارج كما قام بالتركيز عند إنشاء فروعه -  والتى سيتم زيادتها خلال الأعوام القادمة - على المدن الصناعية سواء القائمة أو الجديدة وذلك تشجيعاً لعملائه للخروج من المدن المزدحمة حفاظاً على البيئة.

 

 

رؤيتنا

v  الريادة فى تمويل الاستثمار الصناعى والذى يعد النشاط الأساسى للبنك.

v  الدعم المالى والفنى للصناعات الصغيرة والمتوسطة تحقيقا لعدة أهداف أهمها خفض مستوى البطالة وزيادة مستوى المعيشة بالإضافة إلى ما تتمتع به هذه الصناعات من خصائص وإمكانيات تجعلها ركيزة مناسبة للتوسع والتنوع الصناعى ، كما تعد من الصناعات المغذية التى تزود الصناعات المتوسطة والكبيرة بالمدخلات وتستخدم منتجاتها.

v  المساهمة فى تعديل خريطة التوطن الصناعى وتشجيع الانتشار الجغرافى للمشروعات كوسيلة لإحداث تنمية اقليمية متوازنة خاصة فى المناطق الاقل نموا ومنها محافظات الصعيد.

v  توفير التمويل اللازم للأنشطة الصناعية بما يسمح لها بزيادة مساهمتها فى الدخل القومى وزيادة قيمة الصادرات الصناعية.

 

مهـامنا

v   تطوير وتحديث الخدمات المصرفية وخاصة المرتبطة بالمشروعات الصناعية.

v  تمويل الاستثمار الصناعى الذى يعد النشاط الرئيسى للبنك من خلال تقديم القروض والتسهيلات الائتمانية للمشروعات بآجال مختلفة ولأغراض مختلفة (مشروع جديد - إحلال – توسع وتطوير – تمويل استثمار عامل).

v   تمويل المشروعات الصغيرة للشباب بالاتفاق مع الصندوق الاجتماعى للتنمية.

v   تحديث القاعدة الصناعية للمشروعات الصناعية المتوسطة والصغيرة بهدف توجيه انتاجها للتصدير.

v  متابعة وتسويق المشروعات الممولة من البنك للوقوف على اية انحرافات فى التكلفة الاستثمارية أو البرنامج الزمنى للتنفيذ ومعالجة أية اختناقات فنية أو مالية أو ادارية اثناء التشغيل بما يتناسب وظروف كل مشروع على حدة.

v  بحث وتنمية فرص الاستثمار والمشاركة المباشرة فى رؤوس أموال بعض المشروعات الاستثمارية أو الترويج لفرص الاستثمار المتاحة.

v  اتاحة الدعم الفنى والتقنى للمشروعات وذلك من خلال اعداد دراسات الجدوى الاقتصادية وكذلك الهندسة المالية للشركات القائمة.

v  القيام باجراءات الاكتتاب وتأسيس الشركات والبيع الودى لأصول يمتلكها عمـلاء البنك.

v  معاونة العملاء فى تسويق منتجاتهم من خلال اشتراكه بالمعارض .

 

أهـدافنا

v  توفير موارد مالية بشروط ملائمة لاحتياجات الصناعة المصرية من مصادر تمويل محلية ودولية.

v  توفير التمويل المناسب والمعونة الفنية والتسويقية لكافة عملاء البنك لتدعيم موقفهم المالى ومساعدتهم على النمو ومواكبة التطورات الصناعية وزيادة القدرة التنافسية بالداخل والخارج.

 

مفاهيمنا

v  العمل سوياً جنباً الى جنب مع عملاءنا ليس فقط من الناحية التمويلية ولكن كشركاء معهم ومعاونتهم فى وقت الحاجة للوصول بهم الى الاهداف المنشودة وتحقيق اعلى عائد لهم.  

       

هذه الرؤيا والاهداف تتم من خلال فروع البنك المنتشرة فى كافة المدن الصناعية بالجمهورية، والشبكة الواسعة من مراسلينا سواء بالداخل أو بالخارج.